الأحد 26 أيار/مايو 2024
ArabicFrancais (Fr)

COP21 أي رهانات للمغرب ما بعد قمة باريس للمناخ 

 

بــلاغ صحــافــي

envir-tet DG4

 

 جرى يومه الجمعة 26 فبراير 2016 مساهمة وكالة تنمية أقاليم الشمال بالمملكة، ممثلة في شخص مديرها العام السيد منير البيوسفي، في اللقاء الدولي الذي تنظمه المؤسسة المتوسطية للتعاون والتنمية (FOMCD) بشراكة مع مجلس عمالة تطوان تحت عنوان: "

" أي رهانات للمغرب ما بعد قمة باريس للمناخ COP21؟ "

وتأتي هذه المساهمة في إطار انفتاح وكالة تنمية أقاليم الشمال على مؤسسات المجتمع المدني، من أجل التعاون على بلورة مقاربات مشتركة مندمجة لخدمة القضايا الحيوية ببلادنا، ومن ضمنها إشكالية المناخ التي أصبحت تشكل إجماعا وطنيا .

ويتضمن برنامج هذا اللقاء الدولي جلستين محوريتين، تخصص الجلسة الافتتاحية لموضوع رهانات الموارد المائية والسقي بالمغرب وتحدياتها، في حين تخصص جلسة يوم السبت27 فبراير 2016، لتدارس رهانات للمنتظم الدولي ما بعد قمة باريس للمناخ، والتي اختير لها المغرب كنموذج.

وقد ثمن السيد المدير العام لوكالة تنمية أقاليم الشمال، المكتسبات المهمة التي سجلها المغرب في سياسة تدبير قطاع الماء، والتي جعلت منه نموذجا جهويا وقاريا في مجال تدبير الموارد المائية، كما أشار إلى الخصاص الحاد في المياه الذي يمكن أن يعرفه المغرب كغيره من البلدان، بسبب الوضعية المناخية الوطنية التي تنحو صوب التفاقم، مما يستدعي الاهتمام بتعبئة موارد مائية غير تقليدية، مثل تحلية مياه البحر، وإعادة استعمال المياه العادمة المصفاة.    

هذا، وأبرز السيد المدير العام لوكالة تنمية الأقاليم الشمالية، المجهودات التي تبذلها الوكالة إلى جانب شركائها الجهويين والوطنيين، من أجل دراسة السبل الكفيلة بتعزيز مساهمتها في توفير آليات حماية الموارد المائية للجهة الشمالية للمملكة، والمحافظة عليها وتدبيرها.

جدير بالذكر أن هذا اللقاء الدولي، عرف حضورا وازنا لمجموعة من الأكاديميين و الخبراء والمعنيين بالمسألة المناخية من داخل المغرب و خارجه.

 

envir-tet3

envir-tet

 cop21 3

cop21 1

cop21 2

مواضيع ذات صلة

شخصيات وازنة تلتئم بتطوان لمُدارسة مؤتمر البيئة

خبراء بتطوان يطالبون بوضع مشاكل المياه ضمن إهتمامات كوب 22

الشاون بريس: شخصيات وازنة تلتئم بتطوان لمُدارسة مؤتمر البيئة

هسبريس - دعوة من تطوان الى التعبئة لإنجاح كوب 22

لإنجاح "كوب 22"
 

"La politique fédératrice" de SM le Roi a permis au Maroc d'assurer la stabilité politique indispensable au développement économique (Journal bulgare)

 map bulgare

 

Sofia, 24 Fev 2016-(MAP)- "La politique fédératrice du Roi du Maroc a permis d'assurer au pays la stabilité politique sans laquelle aucun développement économique ne serait possible", écrit "Standard", grand quotidien des milieux économiques et d'affaires bulgares. 

"Les progrès économiques et touristiques dans la région Nord du Maroc et les politiques novatrices de l'Etat pour le développement de ces provinces sont un bel exemple à suivre pour d'autres pays, dont la Bulgarie", souligne le journal qui consacre une double page à un reportage réalisé par son journaliste, LyubomirMikhailov, dans les provinces du Nord du Maroc notamment à Tanger, Tétouan, Chefchaouen et Al Hoceima intitulé "le Maroc construit le plus grand port de la mer Méditerranée".

Dans son reportage illustré de plusieurs photos, Mikhailov insiste sur la qualité des infrastructures portuaires et routières dans les provinces du Nord. Sa visite de terrain du port de Tanger-Med lui a permis, relate-t-il, de se rendre compte de l'envergure et du rendement économiques de cette importante infrastructure. 

L'auteur de l'article a également relevé la pertinence des nombreux projets de développement local initiés dans les régions de Chefchaouen et Tétouan ainsi que le développement urbain exceptionnel dans la région d'Al Hoceima grâce notamment à l'action de l'Agence de Promotion et de Développement des Provinces du Nord. 

Eu égard à la qualité de ses infrastructures notamment autoroutières,"le Maroc a un air d'Europe", a estimé le journaliste bulgare qui a rappelé à l'occasion, le cheminement des relations du Royaume avec l'Union Européenne depuis l'entrée en vigueur en 2000 de l'accord d'Association jusqu' à l'octroi en 2008 d'un "statut avancé" qui reflète l'ambition d'approfondir la coopération entre l'UE et le Maroc. 

Passant en revue plusieurs exemples illustrant le boom économique des régions du Nord tels que l'usine Renault, le Port Tanger Med, la ligne TGV en construction, les ressorts d'Al Hoceima, la rocade Méditerranéenne, etc. le journaliste bulgare raconte sur deux pages entières du quotidien, ses découvertes enthousiastes. Il a aussi consacré plusieurs développements à l'attractivité touristique des provinces du nord, partageant avec ses lecteurs ses impressions à Tanger la mythique, Tétouan, la petite Grenade ou encore Tétouan, la colombe méditerranéenne. 

Le journaliste a également cité l'exemple du Festival Alegria organisé à Chefchaouen par la Fondation Art et Culture, comme étant un parfait exemple de développement et de rayonnement par la culture. 

Echangeant avec certains habitants de la ville de Tétouan, M. Mikhaïlov a noté le respect et la grande considération que suscite la personnalité de SM le Roi Mohammed VI. Et le journaliste bulgare de conclure que "la politique fédératrice de Sa Majesté le Roi a permis d'assurer la stabilité politique du pays sans laquelle aucun développement économique ne serait possible".

 

Source : Communiqué de presse -(MAP)-

MAPF [0153] 24/02/2016 18h00 Maroc-Bulgarie-Presse

 

Consulter l'article publié par le journaliste bulgare M.Lyubomir Mikhailov

 

IMG 1116o

 

جرى يوم الجمعة 19 فبراير افتتاح المنتدى البرلماني للعدالة الاجتماعية الذي ينظمه مجلس المستشارين، تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله،  بمناسبة الاحتفاء باليوم العالمي للعدالة الاجتماعية والذي يصادف 20 فبراير من كل سنة،  وهو المنتدى الذي يعقد هذه السنة تحت شعار:

"تنمية الكرامة الإنسانية لتمكين العيش المشترك "

وقد تميز هذا المنتدى بمشاركة وكالة الإنعاش و التنمية الاقتصادية والاجتماعية لعمالات وأقاليم الشمال بالمملكة، ممثلة في شخص مديرها العام السيد "منير البيوسفي". وتعتبر وكالة الشمال أن العدالة الاجتماعية قيمة إنسانية جوهرية وركيزة أساسية في المسلسل التنموي المتكامل والمندمج، فانخراط المغرب في هذا النهج، جاء استجابة للتوجيهات الملكية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله، الداعية إلى  محاربة كل أشكال الإقصاء والتهميش والحرمان، وإلى تحقيق العدالة الاجتماعية بين كل أفراد المجتمع. كما أبرز السيد المدير العام للوكالة دور الدستور المغربي 2011 في إرساء دعائم مجتمع متضامن يتمتع فيه الجميع بالعدالة الاجتماعية و مقومات العيش الكريم و كذا المساواة بين المواطنات والمواطنين.

هذا وتطرق السيد المدير العام لوكالة تنمية أقاليم الشمال إلى كون العدالة الاجتماعية جزء لا يتجزء من الفلسفة التنموية التي تنهجها وكالة الشمال باعتبارها آلية أساسية للنهوض بالتنمية في منطقة الشمال، حيث قامت الوكالة في هذا الصدد بانجاز مجموعة من البرامج والمشاريع  التي ترمي إلى فك العزلة الاجتماعية، وتحسين الخدمات المقدمة للساكنة، وتقليص نسبة الهشاشة وكذا تحقيق الاندماج الاقتصادي.

وقد أشار السيد المدير العام أن وكالة الشمال قد شاركت في إنجاز مخططات جهوية للاقتصاد الاجتماعي التضامني التي تعتبر آليات فعالة لسياسة القرب من المواطنين عبر الإصغاء إليهم، خاصة الشباب والنساء وحاملي المشاريع والأفكار بصفة عامة، والعمل في إطار تشاركي مع جميع الفاعلين لإنجازها على أرض الواقع بغية تحسين دخل هذه الفئات.

كما أن  وكالة الشمال قد شاركت في معرض الوثائق الذي أقيم على هامش المنتدى بمجموعة من الدراسات والمستندات ذات صلة بالموضوع.

 وقد تميز هذا اللقاء بمساهمة وكالات التعاون الدولي، الإتحاد البرلماني الدولي والاتحادات البرلمانية  الإقليمية، بالإضافة إلى أعضاء مجلسي البرلمان المغربي، والمجالس  الدستورية، وممثلون عن القطاعات الحكومية، ومجالس الجهات،  والمنظمات النقابية والمهنية، وهيآت  المجتمع المدني، والمؤسسات الجامعية والأكاديمية وكذا مجموعة من الخبراء والإعلاميين، وهو ما شكل فرصة للنقاش وتبادل التجارب والخبرات في هذا الموضوع. 

 

WP 2010 Pro

IMG 1192

 

IMG 1157

IMG 1190

   

desenclvmt rural

Sur 10 provinces, 63 communes sont concernées par 463 km de pistes qui sont en voie de construction ou de réaménagement.

L’Agence pour la promotion et le développement du Nord (APDN) a consacré plus de 229 millions de dirhams (MDH) aux projets de désenclavement routier dans plusieurs provinces du Nord, soit 29% de son budget global dédié au Plan de développement provincial (670 MDH).

Ainsi, sur 10 provinces, à savoir Tétouan, Tanger, Larache, Taza, Al Hoceima, Guercif, Fahs Anjra, Taounate, Ouezzane, Chefchaouen, 63 communes sont concernées par 463 km de pistes qui sont en voie de construction ou de réaménagement, a expliqué un rapport de l’APDN. Il s’agit de la construction de plusieurs pistes, dont celle reliant Douar Tametroust à Iftouhen dans la commune rurale d’Ouled Ali Mansour (province de Tétouan), où les travaux de terrassement sont déjà exécutés et ceux de compactage sont réalisés à 70%, alors que l’approvisionnement et l’étalage des matériaux sont prévus pour le mois de février.

Le Plan de développement provincial occupe une place prépondérante dans le processus de développement territorial du Nord du Maroc avec un accent mis sur le désenclavement des pistes rurales. Etabli sur une période de 2013-2018, ce plan comprend plusieurs volets intervenant dans différents secteurs, à savoir l’éducation, la santé et la mise à niveau territoriale.


Source : Aujourd'hui le Maroc

Communiqué officiel de l'APDN 

Article connexe de l'Informédiaire

 

  مدينة شفشاون سادس أجمل مدينة بالعـالم

 

chaouen conde naste

 

صنف موقع كوندي ناست ترافيليير الامريكي الشهير، المتخصص في السفر والسياحة، خمس مدن عربية في قائمة أجمل خمسين مدينة في العالم وهي على التوالي ، أبو ظبي، مسقط، بيروت، القدس وشفشاون، شمال البلاد

القائمة مبنية على آراء مجموعة من المختصين بالسفر، وعلى ردود فعل السياح والمواطنين في هذه المدن، وقد جاء في المرتبة المرتبة الأولى مدينة البندقية الإيطالية، التي تشتهر بجمالها وبضيافة سكانها. وفي المرتبة الثانية هونغ كونغ، تليها اسطنبول في تركيا.

 وقد حلّت مدينة شفشاون، في المرتبة السادسة، من ضمن قائمة أجمل المدن في العالم.

 وكتب الموقع الأمريكي، المتخصص، بكون شفشاون، مدينة هادئة، تقع في مرتفعات سلسلة جبال الريف، وتلقب بـ"اللؤلؤة الزرقاء"، وتُعرف بالهدوء، الذي يبعث بالسكينة والطمأنينة.

 في المرتبة العشرين أتت مدينة أبو ظبي، عاصمة الإمارات، التي بحسب محررة القائمة هي مقصد كل عشاق الحياة المترفة.

أما القدس المحتلة في فلسطين فجاءت في المرتبة 39، مع آثارها ومقاماتها الروحية.

 وأخيرا، ففي المرتبة خمسين حلت مسقط في عُمان والتي بدأت تتحوّل إلى وجهة سياحية أساسية في العالم.

المصدر :هبة بريس

   

الصفحة 20 من 27

Autres Actualités dans le Nord

  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20