Jeudi 15 Avril 2021
ArabicFrancais (Fr)

 IMG-f0002

في إطار الجهود المتواصلة التي تعرفها عمالة المضيق-الفنيدق لتحقيق إقلاع إقتصادي لفائدة الساكنة، تم اليوم على الساعة الثالثة زوالا عقد لقاء حضره الفوج الأول من الأشخاص حاملي المشاريع المستفيدين من الدعم.

وحضر هذا اللقاء كل من باشا عمالة المضيق الفنيدق، والمنسقة الجهوية للتعاون الوطني، المدير العام للمصالح بمجلس الجهة، المديرة الإقليمية للوكالة الوطنية لإنعاش التشغيل و الكفاءات،ممثلة وكالة إنعاش و تنمية أقاليم الشمال، رئيسة الجمعية الوطنية لنساء المغرب، فرع المضيق الفنيدق وكذا ممثلي المصالح اللاممركزة المعنية.

ويتمحور هذا اللقاء، الدي يندرج ضمن "البرنامج الثالث لدعم النساء في وضعية صعبة لممتهنات التهريب المعيشي سابقا بعمالة المضيق-الفنيدق" حول توزيع الدعم لفائدة 28 مستفيدة لمساعدتهن على إنشاء مقاولاتهم الصغرى وتمكينهم من اقتناء التجهيزات والمعدات اللازمة لدلك.

تندرج هذه المبادرة في إطار تنزيل المحور الثالث للبرنامج المندمج للتنمية الإقتصادية و الإجتماعية لعمالة المضيق الفنيدق و إقليم تطوان و كذا البرامج الأربعة التي تم إطلاقها الأسبوع الماضي في اللقاء التواصلي مع ساكنة العمالة و التي تهم توفير فرص بديلة للشغل ودعم ومواكبة الشباب حاملي المشاريع المقاولاتية، وكدا التعاونيات الإنتاجية والخدماتية، علاوة على الصناع التقليديين، والحرفيين من الفئات الهشة، والنساء ممتهنات التهريب المعيشي سابقا.

وقد تم تخصيص ثلاث منصات بكل من حي المرجة، حي سيدي بوغابة وحي عزفة ابتداء من يوم الإثنين المنصرم، بهدف ضمان استقبال المعنيين والإنصات إليهم ومواكبتهم في وضع ملفاتهم في ظروف جيدة.

وتستهدف هده البرامج جميع شرائح المجتمع للإسهام الفعال في تحقيق التنمية المنشودة بعمالة المضيق الفنيدق، وتجاوز الأزمة المرتبطة بتداعيات جائحة كوفيد-19 وتوقف أنشطة التهريب المعيشي.

IMG-f0001

IMG-f0003

IMG-f0004