Jeudi 15 Avril 2021
ArabicFrancais (Fr)

masrah1

 

أشرف يومه الثلاثاء 08 دجنبر 2020، وفد يتكون من السيد كمال بن الليمون المدير الجهوي للثقافة بجهة طنجة ـ تطوان ـ الحسيمة، والسيد فيصل الشرادي مهندس معماري مكلف بتتبع المشاريع الثقافية الكبرى للوزارة، و السيد عبد الرحيم لمشرقي مسؤول تقني لدى الوزارة متخصص في تهيئة المسارح وقاعات العروض الكبرى، والسيد الحسين الهوفي سينوغراف، و رئيس مصلحة الشؤون الثقافية بالمديرية الجهوية للثقافة بطنجة، برفقة كل من السيد عبد القادر المرابط ممثل عمالة إقليم الحسيمة و السيد عبد الهادي الدهيمات ممثل وكالة انعاش وتنمية أقاليم الشمال، والسيدة أميمة أبرشا ممثلة المديرية الإقليمية للثقافة بالحسيمة، وأطر المديرية المذكورة بمعية المتدخلين التقنيين وممثلي الشركات المعنية بهذه المشاريع، على معاينة المراحل الأخيرة من انجاز مشروعي المسرح الكبير بالحسيمة والمعهد الموسيقي، وكذا المركز الثقافي بإمزورن.

حيث تمت الإشارة الى بعض التفاصيل التقنية الدقيقة، من أجل تبوأ هذه المرافق الثقافية المعايير التقنية اللازمة، والقيام بالدور المنوط بها على أحسن وجه.

وقد تم بناء وتجهيز المسرح الكبير و معهد للموسيقى والفن الكوريغرافي بمدينة الحسيمة على مساحة تبلغ 7000 متر مربع بتكلفة مالية تناهز 74 مليون درهم اليوم. وصلت نسبة تقدم الأشغال فيها إلى 96%.

إذ يضم مشروع المسرح الكبير مجموعة من المرافق منها قاعة كبرى للعروض تبلغ طاقتها الاستيعابية 500 مقعد بالإضافة إلى قاعتين للتداريب، فيما يضم المعهد الموسيقي 4 قاعات لتعلم دروس الصولفيج، 8 قاعات لتعلم الآلات الموسيقية المختلفة، استوديو للتسجيل الموسيقي، قاعة الكوريغرافيا، مكتبة موسيقية، وغيرها من المرافق التي من شأنها الرقي بالمشهد الثقافي بالحسيمة.

بالإضافة لذلك تم بناء وتجهيز مركز ثقافي بمدينة إمزورن على مساحة تبلغ 2100 متر مربع بتكلفة مالية تناهز 23 مليون درهم. يضم المشروع مجموعة من المرافق نخص بالذكر قاعة للعروض سعتها 210 مقعد، فضاء لعرض الابداعات الفنية والتشكيلية، قاعة المطالعة للكبار، قاعة المطالعة للصغار، قاعة للمعلوميات ومرافق أخرى.

ومن المرتقب أن تساهم هذه المشاريع الثقافية في تنمية وتطوير المشهد الثقافي بالمنطقة وجعل الثقافة والإبداع رافعة أساسية للتنمية بالمنطقة.